أخبار قطركورونا

منظمات عالمية تشيد بالدعم القطري لمكافحة كورونا

 

ثمنت تقارير وسائل اعلامية دولية الدعم القطري لمجابهة انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد19 ” و أبرزت المواقع التابعة لعدد من الدول التي استفادت من المساعدات القطرية الدور المهم و الرائد للدوحة في العمل الانساني و الجهد الدولي لمكافحة الوباء العالمي.

وبينت التقارير المنشورة أمس و ترجمتها” الشرق” أن المساعادات القطرية تأتي من باب المسؤولية الانسانية والواجب تجاه الدول الشقيقة والصديقة، ومساعدتها على مواجهة واحتواء تفشي فيروس كورونا المستجد. و أبرزت التقارير الدور المهم القطرية للشحن الجوي في تأمين نقل الإمدادات الأساسية والمساعدات.

دعم قطري
أبرز موقع ” ذا وييك ” أهمية الدعم الذي قدمته القطریة للشحن الجوي لجهود منظمة الیونیسیف، من خلال الشحن الجوي المجاني لنقل 36 طناً من الشحنات من مدینة شنغهـاي في الصین إلى إیران.

وتم نقل الشحنة التي تضمّنت إمدادات طبیة ومعدّات الوقایة الشخصیة، مثل كمامات الوجه والكمامات الطبیة من نوع «N95»، والملابس الطبیة؛ على مدار عدة رحلات مجدولة خلال الأسبوع الماضي.

وتنهض منظمة الیونیسیف في إیران بمهمة تسلیم هذه المواد إلى وزارة الصحة والعلاج والتعلیم الطبي؛ وذلك كي یتم توزیعهـا على الطواقم الطبية الإیرانية، في المستشفیات التابعة لجامعات العلوم الطبیة التي تقوم على علاج المرضى المصابین بفیروس كوفید- 19.

وفي هذا الصدد السید غیلم هالو، رئیس عملیات الشحن في الخطوط الجویة القطریة: «نحن فخورون بكوننا جزءاً من هـذه المبادرة، وذلك عن طریق دعم منظمة الیونیسیف من خلال تقدیم النقل المجاني للشحنات الجویة إلى إیران؛ لدعم البلاد في مواجهـة الوباء.

و أضاف “إن هـذه الأوقات عصیبة ومتعبة بالنسبة للعالم بأسره، وتعدّ محاربة الوباء مصدر قلق عالمي؛ لذا فإننا نرى أنه تقع على عاتقنا مسؤولیة مشتركة لدعم الدول المتأثرة».و بدورها قالت السيدة ايتليفا كديلي مديرة قسم الإمدادات في اليونيسف، “إن التعاون مع القطاع الخاص والحكومات والشركاء أمر بالغ الأهمية للتغلب على التحديات اللوجستية غير المسبوقة التي يطرحها فيروس كورونا “.

و أضافت “تعرب اليونيسف عن امتنانها للخطوط الجوية القطرية للتبرع السخي ولحكومة إيران لتيسيرها شحن هذه الإمدادات الحيوية لدعم العاملين في مجال الرعاية الصحية في إيران والأطفال والمجتمعات”.

من جهته، أعلن الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، السيد أكبر الباكر، في وقت سابق من شهر مارس أن الخطوط الجوية القطرية ستدعم الشعب الإيراني وتقوم بدورها من خلال توفير الطائرات لنقل الإمدادات الطبية المتبرع بها من جميع أنحاء العالم إلى إيران.

ومنذ ذلك الحين، نقلت الخطوط الجوية القطرية للشحن ما يقرب من 60 طنًا من البضائع إلى إيران، بالإضافة إلى شحنات اليونيسف الأخيرة.كما قامت الشركة القطرية بشحن أكثر من 80 طناً من الإمدادات الطبية التي تبرع بها الصندوق القطري للتنمية إلى رواندا ولبنان وتونس والجزائر ونيبال وألبانيا وأنغولا والكونغو.

دور هام
ومن جهته قال موقع”ستات تايمز” أنه خلال هذا الوقت من الأزمة، زادت الخطوط الجوية القطرية للشحن بشكل كبير عملياتها لدعم التجارة العالمية ونقل الإمدادات الأساسية ونقل شحنات الإغاثة إلى المناطق المتضررة. بالإضافة إلى تشغيل رحلات الشحن المجدولة ورحلات الركاب، تستخدم ناقلة البضائع أيضًا طائرات ركاب لنقل البضائع فقط، كما أنها تعمل للحفاظ على سلاسل التوريد العالمية الحيوية.

و قدمت الشركة القطرية سعة شحن إضافية إلى عدة مدن مثل شنغهاي وقوانغتشو وباريس وأمستردام ومسقط والكويت ودلهي وبكين وملبورن وغيرها.تواصل القطرية تنفيذ جدول شحن مهم مع ما يقرب من 175 رحلة شحن يوميًا، خلال الأشهر الماضية، عملت شركة الشحن عن كثب مع الحكومات والمنظمات غير الحكومية لنقل أكثر من 175ألف طن من الإمدادات الطبية والمساعدات إلى المناطق المتضررة في جميع أنحاء العالم في كل من الخدمات المجدولة والخدمات المستأجرة، وهو ما يعادل حوالي 1750 ناقلة شحن من طراز بوينج 777 محملة بالكامل. يتم تشغيل رحلات الشحن إلى دول متعددة بما في ذلك الصين والهند وإيران والكويت ولبنان وفرنسا وإسبانيا وإيطاليا وبلجيكا وألمانيا وبولندا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وأستراليا.

مساعدات طبية
أشار موقع” هورن ديبلوما” الى ان دولة قطر أرسلت طائرة تحمل مساعدات إنسانية وطبية إلى أرض الصومال،و تشمل المساعدة أقنعة وقفازات ومجموعات واقية للعاملين في مجال الرعاية الصحية.و ذلك في إطار دعم جهود الصومال لمواجهة تفشي وباء كورونا.

وقال صندوق قطر للتنمية، إنه أرسل 10 أطنان مساعدات طبية عاجلة إلى جمهورية الصومال عن طريق القوات الجوية الأميرية لمكافحة تفشي وباء “كوفيد 19”.وأشار الصندوق القطري إلى أن هذه المساعدات تأتي من باب مسؤولية دولة قطر عن دعم الدول الشقيقة والصديقة، ومساعدتها على مواجهة واحتواء تفشي وباء فيروس كورونا المستجد.

كما أبرز موقع “ريليف ويب” المختص في العمل الانساني و المبادرات الدولية أهمية العمل الذي يقوم به صندوق قطر للتنمية نيابة عن دولة قطر. مبينا ان الصندوق أكد انه سيقف دائما مع الشعب الصومالي من خلال تقديم المساعدات الإنسانية ودعم المشاريع التنموية، حيث قدم الصندوق مساعدات إنسانية عاجلة خلال الفيضانات التي ضربت البلاد العام الماضي، ومساعدات مالية وطبية لضحايا تفجيرات مقديشو الأخيرة حيث تم نقل المصابين إلى الدوحة للعلاج.

كما ينفذ الصندوق القطري للتنمية العديد من المشاريع التنموية في الصومال، وأهمها طريق مقديشو جوهر بتكلفة 165 مليون دولار.كما ذكر موقع سراييفو تايمز” أن دولة قطر وجهت مساعدات طبية إنسانية إلى البوسنة والهرسك، كدعم لجهودها المبذولة لمكافحة وباء الفيروس التاجي. و تأكيد على متنة العلاقات بين البلدين و الرغبة في تحقيق مزيد من التقدم في العلاقات الثنائية بين البلدين في المستقبل.

 

 

المصدر : جريدة الشرق

Tags

Related Articles

Back to top button
Close
Close