أخبار قطرمال و أعمال

مجلة فوربس: رحلات القطرية ترتفع إلى 83 وجهة نهاية يونيو

أكدت مجلة فوربس الأمريكية أن الخطوط الجوية القطرية هي واحدة من شركات الطيران القليلة التي حافظت على نشاطها في أزمة كورونا و أمنت عودة المسافرين العالقين لبلدانهم وهي كذلك من أوائل الخطوط التي ستعود الى نشاطها حيث تستأنف رحلاتها إلى 52 وجهة بحلول نهاية مايو بما في ذلك إعادة مدن مثل عمان ومانيلا ونيروبي. وبحلول نهاية يونيو، من المتوقع أن تتسع هذه القائمة لتشمل 83 وجهة بما في ذلك 23 مدينة في أوروبا، من بينها ميلان وباريس ومدريد. ومن ثم، ستتم إضافة مدن آسيا والمحيط الهادئ كسنغافورة وهونغ كونغ وسيول وطوكيو. و في الولايات المتحدة، ستعود الرحالات الى شيكاغو ودالاس ثم من المتوقع أن تعود نيويورك في يوليو.
و شدد التقرير الصادر أول أمس  أن الخطوط القطرية حريصة على اتخاذ كل اجراءات السلامة و التعقيم و التباعد في جميع مراحل الرحلات، بدءًا من فحص الطاقم في المطار قبل صعودهم إلى الطائرة وتعقيم الطائرات بين الرحلات الجوية. و استخدام نظام تنقية الهواء من من الفيروسات والبكتيريا الى جانب تعميم لبس الأقنعة و القفازات على الطاقم و المسافرين.قال التقرير أنه مع تجميد الرحلات الجوية في جميع أنحاء العالم بسبب فيروس كورونا، هناك علامات على أن بعض شركات الطيران بدأت في وضع خطط لإعادة الطيران حيث أعلنت الخطوط الجوية القطرية، التي لديها شبكة دولية ضخمة تم تقليص رحلاتها بشكل كبير جراء الأزمة الصحية العالمية عن خطة عودة للعمل تبدأ في نهاية مايو مع تحديد المزيد من الوجهات خلال الأشهر القليلة المقبلة.ويؤكد المسؤولون التنفيذيون في شركة الطيران القطرية بأنهم مستعدون بشكل جيد للعودة الخدمات لأن الشركة لم تقم بايقاف نشاطها بشكل كامل و حافظ أسطولها على نشاطه ولو جزئيا. وشرح نائب الرئيس الأول للخطوط الجوية القطرية السيد إريك أودون: “لم ننزل إلى الصفر مطلقًا”. “لقد حافظنا على 30 وجهة، معظمها لإعادة الأشخاص إلى منازلهم، وتحديدا للدول التي تسمح بدخول الأشخاص.” إلى جانب تخفيف القيود في بعض البلدان، يقول أودون أنهم اكتشفوا تغيرًا في الموقف من جانب المسافرين.: “خلال الأسبوع الماضي، شعرت بوجود توجه مختلف… يبدو السفر أكثر ملاءمة، نرى عودة طفيفة في سفر الأعمال. ” و بين التقريرأن أودون يضع في الحسبان بأن الوضع لا يزال متغيرًا وأن القيود قد تعود إلى الواجهة، فيما يوضح أن من المقرر أن توسع القطرية نطاق رحلاتها إلى 52 وجهة بحلول نهاية مايو بما في ذلك إعادة مدن مثل عمان ومانيلا ونيروبي من مركزها في الدوحة. وبحلول نهاية يونيو، من المتوقع أن تتسع هذه القائمة لتشمل 83 وجهة بما في ذلك 23 مدينة في أوروبا، من بينها ميلان وباريس ومدريد. ومن ثم، ستتم إضافة مدن آسيا والمحيط الهادئ كسنغافورة وهونغ كونغ وسيول وطوكيو. في الولايات المتحدة، ستعود رحلات شيكاغو ودالاس إلى الخدمة ثم من المتوقع أن تعود نيويورك في يوليو.أوضح ن إريك أودون لفوربس بأن التغلب على مخاوف المسافرين بشأن الطيران سيكون عاملاً أساسيًا في نجاح استئناف تلك المسارات، ويوضح أن الخطوط القطرية قامت بتعديل خدماتها في كل خطوة بما يتناسب مع الوضع الصحي الجديد، بدءًا من فحص الطاقم في المطار قبل صعودهم إلى الطائرة وتعقيم الطائرات بين الرحلات الجوية. مع استخدام نظام ترشيح هواء متقدم يضم فلاتر HEPA لفحص 99.97 ٪ من الفيروسات والبكتيريا من الهواء المعاد تدويره. يعتقد أودون أنه من السابق لأوانه القول ما إذا كانت المقاعد قد تتضمن في المستقبل فواصل بلاستيكية، كما سيتم تحقيق التباعد الاجتماعي في أجنحة رجال الأعمال.كما سيلاحظ الركاب اختلاف في الخدمات التي ستصبح أكثر حرص على السلامة حيث سيقوم الطاقم،بارتداء أقنعة وقفازات ومعدات واقية أخرى يمكن التخلص منها، و يؤكد أودن ” نريد أن يكون مسافرونا وموظفونا في أمان.”

 

 

المصدر : جريدة الشرق

Tags

Related Articles

Back to top button
Close
Close