كورونامال و أعمال

ماكرون: رفع إجراءات العزل لا يعني عودة الحياة لطبيعتها

نبه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الجمعة، إلى أن رفع إجراءات العزل العام في 11 مايو/أيار ما هو إلا خطوة أولى، وذلك في وقت تتطلع فيه فرنسا للخروج من الأزمة التي نجمت عن تفشي فيروس كورونا.

وقال ماكرون خلال خطاب بمناسبة عيد العمال “لن يكون 11 مايو هو الممر إلى الحياة الطبيعية… هناك عدة مراحل، و11 مايو واحد منها”.

شهدت فرنسا أشد انكماش اقتصادي منذ الحرب العالمية الثانية في الربع الأول من العام في ظل إغلاق المتاجر بسبب العزل العام المفروض منذ منتصف مارس آذار ولزوم المستهلكين منازلهم، حسبما أظهرته بيانات رسمية، اليوم الخميس.

ومنذ 17 مارس/آذار، يخضع سكان فرنسا البالغ عددهم 67 مليون نسمة لأوامر بالبقاء في منازلهم إلا لشراء الطعام أو الذهاب إلى العمل أو طلب الرعاية الطبية أو التريض بمفردهم.

وقالت هيئة الإحصاءات إن إنفاق المستهلكين، المحرك التقليدي للاقتصاد الفرنسي، تراجع 6.1% في الربع الأول مقارنة مع الأشهر الثلاثة السابقة في حين هوت استثمارات الشركات 11.4 بالمئة.

Tags

Related Articles

Back to top button
Close
Close