أخبار قطرمال و أعمال

كهرماء توقع عقدين لتوريد كابلات كهربائية مع شركتين محليتين

وقعت المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء /كهرماء/ عقدين لتوريد كابلات كهربائية مع شركة /كابلات أعمال/ للتجارة والمقاولات، وشركة قطر الدولية للكابلات الكهربائية، بنظام الطلب عند الحاجة لمدة ثلاث سنوات بقيمة إجمالية تتجاوز مليار ريال قطري.

وقع العقدين كل من سعادة المهندس عيسى بن هلال الكواري رئيس المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء /كهرماء/، وسعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني رئيس مجلس إدارة شركة /كابلات أعمال/ للتجارة والمقاولات، والسيد باتريك سيو المدير التنفيذي لشركة قطر الدولية للكابلات الكهربائية،وجرت مراسم التوقيع “عن بعد”، عبر البث المباشر.

ويأتي توقيع العقدين ضمن جهود /كهرماء/ لتطوير البنية التحتية لقطاع الكهرباء في الدولة والذي يشهد نموا مضطردا نتيجة الطلب المتزايد على الكهرباء والنهضة العمرانية الشاملة التي تشهدها البلاد. كما يعد توقيع العقدين مع شركتين قطريتين تأكيدا على قدرة الشركات المحلية على مواكبة الخطط التنموية في مختلف القطاعات بما يدعم تنافسية الاقتصاد القطري.
وتبلغ قيمة العقد الذي تم توقيعه مع شركة /كابلات أعمال/ للتجارة والمقاولات (مصنع الدوحة للكابلات) حوالي 695 مليون ريال قطري، في حين تبلغ قيمة العقد الموقع مع قطر الدولية للكابلات (QICC) أكثر من 320 مليون ريال قطري، لتوريد كابلات الجهد المنخفض والمتوسط بطول 7 كيلومترات و345 مترا.


وأعرب سعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، عن الامتنان لفوز شركة /كابلات أعمال/ للتجارة والمقاولات بهذا العقد.. مشددا على أن ذلك يؤكد متانة ومرونة الاقتصاد القطري وقوة نموذج العمل لدى الشركة.
وقال سعادته: “إن /كابلات أعمال/ هي شركة قطرية ونحن فخورون باختيارنا للقيام بتوريد الكابلات المصنعة والمنتجة محليا للمؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء /كهرماء/ الرائدة في دولة قطر، وأن نقوم بدورنا في المساهمة في تطوير القطاع الصناعي ومشاريع البنية التحتية بدولة قطر”.
ومن جانبه، أوضح سعادة الشيخ محمد بن فيصل آل ثاني، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة /أعمال/ أنه مع الاقتراب من نهاية الربع الثالث من العام الجاري، فإن هذا العقد مع /كهرماء/ بمثابة مؤشر على تزايد النشاط المتوقع أن يشهده قطاع الإنتاج الصناعي بشركة /أعمال/. وقال: “إن الأسس الراسخة التي تتمتع بها /أعمال/ ونموذج أعمالها المتنوع يمكنها من الاستفادة من الفرص المتعددة التي يتمتع بها الاقتصاد القطري، كما أن العديد من الشركات القطرية الدولية الرائدة تعترف بـ/أعمال/ كشريك مثالي”.
وبموجب العقدين تقوم الشركة الموردة بتخزين المواد في مخازنها ويتم توريدها مباشرة إلى المؤسسة خلال يومين من إصدار أمر التوريد. ويأتي هذان العقدان امتدادا لتجربة /كهرماء/ الرائدة في مجال اتفاقيات التوريد عند الحاجة، حيث سبق وأن أبرمت عدة عقود مع شركات مختلفة.


وتعمل /كهرماء/ على تنويع مصادرها محليا وعالميا لاعتمادها مبدأ الابتكار الاقتصادي، كما تشجع السوق المحلية من خلال إعطاء الأولوية للشركات القطرية وفقا لقواعد الأفضلية المقررة للمنتجات الوطنية حسب التشريعات الصادرة في هذا الشأن بما يتفق مع استراتيجيات الدولة في تشجيع القطاع الخاص، كما تقوم /كهرماء/ بتقديم الدعم الفني للمصانع المحلية بغرض تأهيلها واعتمادها في قائمة الموردين.
وتعاقدت /كهرماء/ خلال الفترة الماضية مع المصانع المحلية لتوريد الكابلات من خلال عدد من العقود، حيث تم منح الشركات المحلية الأولوية في مشاريع البنية التحتية، ومنها مشاريع الكهرباء والماء، حيث تخدم الصناعة المحلية التوسعات في المناطق العمرانية التي تشهدها الدولة سواء أراضي المواطنين، أو المناطق الصناعية الجديدة، بجانب المشاريع الجديدة في الدولة.

المصدر :- جريدة الشرق

Tags

Related Articles

Back to top button
Close
Close