سياحة وسفركورونا

قطر بدأت التجربة .. السعودية والكويت تتجهان لجواز السفر الصحي

كشفت الخطوط السعودية عن أنها ستبدأ تطبيق وثيقة (إياتا) الإلكترونية للمسافر عبر شبكة محطاتها بشكل غير إلزامي، بدءاً من التجربة المقرر إجراؤها على مسار كوالالمبور – جدة الاثنين 19 أبريل.

كما كشف مصدر مسؤول في مطار الكويت الدولي – وفقاً لموقع القبس – أن دوائر القرار في بعض شركات الطيران العاملة في المطار تدرس الانضمام إلى التطبيق الإلكتروني، لمساعدة الركاب على تسهيل تنقلهم بين الدول بسهولة ويسر، لأن التطبيق سيحمل كافة المعلومات الصحية عن الراكب.

وقال المصدر إنه في حال انضمام بعض شركات الطيران العاملة في المطار إلى تطبيق جواز سفر كورونا الرقمي، فإنه سيتم تجربة النظام على بعض خطوط السفر، بهدف رصد الملاحظات قبل المباشرة في تطبيقه بشكل كامل.

واعتباراً من 11 مارس الماضي، أصبحت الخطوط الجوية القطرية أول شركة طيران في الشرق الأوسط تبدأ بتجربة تطبيق الهواتف المحمولة الجديد والمبتكر جواز إياتا، ذلك بالتعاون مع الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) ووزارة الصحة العامة في قطر، ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية، ومؤسسة حمد الطبية.

وفي 6 أبريل الجاري، نفذت الخطوط الجوية القطرية أول رحلة طيران في العالم للحاصلين على لقاح كورونا، لتعد أول شركة طيران تقوم بهذه الرحلة، وتحمل أول طاقم طيران وأول ركاب حصلوا على اللقاح.

وتعد وثيقة (إياتا) الإلكترونية للمسافر تطبيقاً ذكياً لأجهزة الجوال يتيح للمسافرين إمكانية إنشاء جوازات سفر رقمية، وتحميل بيانات الاختبار ولقاحات فيروس كورونا، ومشاركتها بشكلٍ آمن، وذلك لضمان تلبية كافة المتطلبات الصحية الحكومية في كافة نقاط المغادرة والقدوم.

وتستعد شركات الطيران في الشرق الأوسط لعودة عملياتها إلى طبيعتها، على الرغم من استمرار تأثير أزمة كورونا على صناعة الطيران.

وتخطط دول الخليج إلى تحديث أساطيلها قبل انطلاق أغلبها إلى وجهاتها وزيادة استثماراتها استعداداً للعودة، فيما قادت الخطوط الجوية القطرية التعافي المبكر لقطاع السفر وعمليات الشحن الدولي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق