أخبار قطرسياسةعربى ودولى

سفير جمهورية كازاخستان لدى الدوحة لـ الشرق: قطر وكازاخستان تتفقان على الاستثمار في الزراعة والطاقة

أكد سعادة السيد إرمان إيساغالييف، سفير جمهورية كازاخستان لدى الدوحة إن زيارة سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، الى نور سلطان هي داعمة لتطور العلاقات القطرية الكازاخستانية وتعبر عن ارادة مشتركة لتعزيز التعاون والاستثمار في عدد من المجالات، واشار سعادته في تصريح للشرق إن التعاون بين قطر وكازاخستان على مستوى عالٍ، كما يتضح من العلاقات الأخوية الوثيقة بين قادة بلدينا، وتبادل الوفود، على الرغم من الوباء، وكذلك تنفيذ مشاريع مشتركة كبيرة.

زيارة مهمة

وقال السفير إيساغالييف ان زيارة وزير الخارجية إلى كازاخستان دفعة قوية للتعاون الثنائي في العديد من المجالات. وأضاف:” هذه هي الزيارة الأولى التي يقوم بها سعادته إلى بلادنا، والتي أصبحت حدثًا مهمًا في تاريخ العلاقات الثنائية.”
وأوضح أنه تم خلال لقاءات سعادته مع رئيس الدولة الكازاخستانية، ووزير الخارجية مختار تلوبيردي النظر في الوضع الراهن وآفاق تطور العلاقات الكازاخستانية القطرية، وخاصة في المجالات التجارية والاقتصادية والاستثمارية. وتبادل الطرفان وجهات النظر حول قضايا الساعة على جدول الأعمال الدولي والإقليمي.
وأشار سعادته الى أن الزيارة كانت فرصة لابراز اهتمام دولة قطر بزيادة حجم التجارة وتعزيز العلاقات التجارية وتنفيذ مشاريع استثمارية مشتركة. كما تم التأكيد على المستوى العالي من التفاعل بين بلدينا في إطار المنظمات الدولية والإقليمية، بما في ذلك الأمم المتحدة، وCICA، ومنظمة المؤتمر الإسلامي، وغيرها من المنظمات الدولية.

 اتفاقيات ثنائية

وعن نتائج الزيارة قال: حققت الزيارة نتائج مهمة لكلا البلدين حيث تم التوقيع على مذكرة بشأن بناء صندوق قطر للتنمية لمركز الولادة في قرية أوتيغن باتير، منطقة إيلي، منطقة ألماتي. وتابع السفير الكازاخستاني:”نيابة عن كازاخستان، أود أن أعرب عن خالص امتناني لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وحكومة قطر وصندوق قطر للتنمية على مساهمة أخرى مهمة في تطوير البنية التحتية الاجتماعية في كازاخستان. وأبرز أن إنشاء مركز الولادة هذا دليل على العلاقات الأخوية والثقة بين كازاخستان وقطر. وأضاف:”نتوقع هذا العام زيارة دولة من قبل حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى إلى نور سلطان، سيتم خلالها التوقيع على مجموعة من الاتفاقيات الثنائية المهمة.

الزراعة والتعدين

وأشار سعادته الى أن هناك حرصا مشتركا على دفع العلاقات الثنائية، وفي المرحلة القادمة هناك خطط جديدة ونوعية في تكثيف العلاقات الثنائية في مختلف المجالات، ولفت سفير كازاخستان إلى أنه وبفضل هذه الزيارات والاجتماعات المتبادلة، يتطور التعاون بين البلدين في مجالات الزراعة والنفط والغاز والجيولوجيا والنقل والبنوك بشكل فعال، ويتم إقامة علاقات وثيقة بين الشركات الوطنية. كما أن حجم التجارة بين البلدين آخذ في الازدياد، ففي عام 2020 تضاعف حجم التبادل التجاري أربع مرات مقارنة بعام 2019.
وعن فرص الاستثمار القطري في كازاخستان قال السفير: تتمتع بلادنا بأراض شاسعة وطبيعة جميلة ومناطق اقتصادية حرة وبيئة أعمال جاذبة للمستثمرين، وهناك مباحثات للاستثمار في الزراعة لمساعدة الدوحة على تحقيق الأمن الغذائي. الى جانب تميز كازاخستان بالموارد المعدنية وهناك خطط للاستثمار القطري في صناعة التعدين في كازاخستان.

المصدر:- جريدة الشرق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق