أخبار قطرمال و أعمال

بنك التنمية: 3 مستويات للاستفادة من برنامج الضمانات

أوضح بنك قطر للتنمية انه يتعين على شركات القطاع الخاص التواصل مع البنوك الشريكة وذلك للاستفادة من مميزات برنامج الضمانات الوطني قبل موعد إغلاق نافذة التقديم. وقال البنك في تغريدة له على صفحته بتويتر إن عملاء برنامج الضمان الوطني يمكنهم الاستفادة من مميزات البرنامج التي تشمل ثلاثة مستويات، الأول منها حالة تقديم طلب جديد ويتطلب ذلك التوجه إلى البنك الذي يحتوي على حساب الشركة، حيث سيقوم البنك بإرسال الطلب بعد استكمال المتطلبات إلى بنك قطر للتنمية، حيث سيقوم البنك بمراجعة الطلب وإصدار الضمانة للبنك الشريك، ليتولى البنك الشريك بعد ذلك صرف التمويل، وتنتهي فترة التقديم لهذه الطلبات بتاريخ 30/09/2021.
والثاني حالة طلب التقديم لتمديد فترة السماح للمستفيد الحالي، يتم التقدم بطلب لنفس البنك الذي تم إصدار الضمانات له سابقا، ويقوم البنك بإرسال الطلب لبنك قطر للتنمية، حيث سيقوم بمراجعة الطلب وإصدار ضمانة محدثة، ليقوم البنك الشريك بعد ذلك بتمديد فترة السماح والسداد، وتنتهي فترة التقديم لهذه الطلبات في 30/09/2021.
والثالث في حال التقديم للتمويل الإضافي للقطاعات المغلقة للمستفيد الحالي أو الجديد، يتم التوجه للبنك الشريك الذي يحوي حساب الشركة، ويقوم البنك الشريك بمراجعة الطلب وإرساله لبنك قطر للتنمية، حيث سيقوم بإصدار الضمانة الخاصة بالتمويل الإضافي، ومن ثم يقوم البنك الشريك بصرف التمويل الإضافي للمستفيد، وتنتهي فترة التقديم على الطلبات في 30/09/2021.
وحول كيفية الاستفادة من برامج الضمان الوطني، قال السيد خالد عبد الله المانع، المدير التنفيذي لتمويل الأعمال في بنك قطر للتنمية إن البنك يعمل مع البنوك المحلية جميعا، ومن يريد الاستفادة من البرنامج عليه ان يراجع البنك الذي يتواجد به حساب شركته ويدفع من خلاله رواتب العمال والموظفين لديه، وسيقوم البنك بتقديم ملفه نيابة عنه لبرنامج الضمانات الوطني لدى بنك قطر لتنمية. واوضح انه يوجد نموذج موضح به كافة البيانات المطلوبة.
واوضح السيد خالد المانع ان برنامج الضمان الوطني عبارة عن برنامج يوفر السيولة لدفع الرواتب والاجور للشركات المستفيدة من هذا البرنامج، واشار المانع الى ان برنامج الضمان الوطني بدأ منذ سنة تقريبا والهدف من البرنامج هو دعم الشركات القطرية الخاصة كلها لمواجهة تداعيات فيروس كورونا الذي اجتاح العالم قبل عام ولذلك اتخذت الحكومة اجراءات صحية واحترازية اجبرت القطاع الخاص وبعض الشركات على اتخاذ اجراءات وقائية، وهذه الاجراءات في بعض الحالات كان لها ضرر اقتصادي على هذه الشركات ولذلك حرصا من الحكومة على استمرار اعمال هذه الشركات انطلق برنامج الضمانات الوطني كبرنامج يوفر السيولة للشركات المستفيدة من هذا البرنامج.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق