كورونا

الشرطة الإسرائيلية تعتقل 320 بسبب انتهاك قيود الفيروس في عيد يهودي

قال أفراد من الشرطة الإسرائيلية، الأربعاء، إن الشرطة اعتقلت 320 شخصا في عيد يهودي لإحياء ذكرى حكيم عاش قديما بعدما قام المصلون بأعمال شغب احتجاجا على القيود المفروضة لمكافحة فيروس كورونا والتي حرمتهم من الدخول إلى ضريحه.

ومع أن عددا كبيرا من الحاخامين البارزين أيدوا القيود، التي فرضتها إسرائيل على التجمع في الأماكن العامة كإجراء وقائي لمنع انتقال العدوى، فقد ثار غضب بعض اليهود المتشددين بسبب تعطيل بعض الشعائر الدينية.

وتتركز الاحتفالات بعيد لاغ باعومر، الذي أقيم أمس الثلاثاء، في ضريح الحبر شمعون بار يوحاي الذي عاش في القرن الثاني الميلادي والواقع بشمال إسرائيل، وعادة ما تجذب آلاف المصلين الذين يمضون الليلة في أداء صلوات والرقص والغناء حول نيران كبيرة مشتعلة.

وقالت الشرطة، إن العشرات حاولوا هذه المرة دخول الضريح في انتهاك لقيود مكافحة الفيروس وعندما تصدت لهم الشرطة اندلعت مناوشات مع المئات منهم شهدت إلقاء مقذوفات على أفراد الشرطة، ما أدى إلى الاعتقالات الجماعية.

Tags

Related Articles

Back to top button
Close
Close