عربى ودولى

أردوغان : لن نسمح بأي عمل متهور في ليبيا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده لن تسمح بأي عمل متهور في ليبيا، مذكراً بالهزائم التي لحقت بالانقلابي خليفة حفتر وإرغامه على التراجع عن تهديد العاصمة الليبية طرابلس.

وأضاف أردوغان – خلال اجتماع تقييمي لأداء “حكومة النظام الرئاسي” في العامين الماضيين بحسب وكالة “الأناضول” – أن دعم بلاده للحكومة الشرعية في ليبيا، مكنت الأخيرة من دحر الانقلابيين الذين كانوا يهددون العاصمة طرابلس، قائلاً: “أجبرنا الانقلابيين الذين يهددون طرابلس على التراجع”.

وذكّر الرئيس التركي بما جرى للجنرال الانقلابي خليفة حفتر في ليبيا مؤخراً، مشدداً بالقول “نتابع بعض التطورات خلال الفترة الأخيرة، فلا يتهور أحد، لإننا لن نسمح بذلك أيضاً”.

والاثنين فوض مجلس النواب المصري (البرلمان)، الرئيس عبد الفتاح السيسي، بـ”الحفاظ على الأمن القومي”، وإرسال قوات خارج الحدود بالاتجاه الغربي (ليبيا)، عقب جلسة سرية.

وحقق الجيش الليبي، في الفترة الأخيرة، سلسلة انتصارات مكنته من طرد مليشيا الجنرال الانقلابي خليفة حفتر، من المنطقة الغربية، ويتأهب لتحرير مدينة سرت (450 كم شرق طرابلس).
وفي 20 يونيو الماضي، ألمح الرئيس المصري، الذي تدعم بلاده حفتر، في كلمة متلفزة أمام قادة وجنود بمنطقة متاخمة للحدود مع ليبيا، إلى إمكانية تنفيذ جيش بلاده “مهام عسكرية خارجية إذا تطلب الأمر ذلك”، معتبرا أن أي “تدخل مباشر في ليبيا بات تتوفر له الشرعية الدولية”. الأمر الذي أعتبرته الحكومة الليبية “إعلان حرب”.

شرق المتوسط
على جانب آخر، قال أردوغان،إن بلاده ستواصل انتزاع حقوقها دون التعدي على الآخرين.
وبخصوص نهضة بلاده في مجالات التصنيع والتكنولوجيا والاتصالات، قال أردوغان: “سفينة “أناضولو” الهجومية البرمائية متعددة الأغراض نزلت مياه البحر، والخطوة التالية إن شاء الله سنسعى للحصول على سفينة أو اثنتين منها “.
وأضاف: “سيتم تسلم القمر الصناعي “توركسات 5A” في الربع الثالث من العام الجاري، وسيطلق إلى الفضاء في الربع الأخير”.
وكشف عن خطة بلاده لإطلاق القمر الصناعي التركي للاتصالات “توركسات 6A” إلى الفضاء عام 2022.
وتابع: “سنطلق القمر الصناعي “توركسات 5B” إلى الفضاء في الربع الثاني من 2021″.

المصدر :- جريدة الشرق

Related Articles

Back to top button
Close
Close